تسجيل الدخول

إيمانويل ماكرون :: لا شيء سوف يجبرنا على التراجع

كريم محمد25 أكتوبر 2020170 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
إيمانويل ماكرون :: لا شيء سوف يجبرنا على التراجع

نشر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عبر حسابه الشخصي على تويتر، تغريدة أكد من خلالها أن لا شيء سيجبر بلاده على التراجع عن احترام الاختلافات، وكتب الرئيس الفرنسي: “لا شيء يجعلنا نتراجع، أبداً”، وأضاف: “نحترم كل أوجه الاختلاف بروح السلام. لا نقبل أبداً خطاب الحقد وندافع عن النقاش العقلاني. سنقف دوماً إلى جانب كرامة الإنسان والقيم العالمية”.

وجدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تصريحاته ضد نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، قائلا إن “ماكرون بحاجة للخضوع إلى اختبار عقلي”، وأكد أردوغان في كلمة متلفزة، اليوم الأحد “ماكرون مهووس بأردوغان وفي كل مكان يذكر اسمي، عليه أن يخضع لفحص عقلي”.

يذكر أن الشرطة الفرنسية أعلنت الأسبوع الماضي القضاء على معتد قام بمهاجمة شخص وقطع رأسه في منطقة شمال غرب العاصمة باريس على خلفية رسوم مسيئة لنبي صلى الله عليه وسلم، وهو الحادث الذي وصفه الرئيس إيمانويل ماكرون بأنه “إرهابي” و”إسلاموي”.

وهاجم شخص على قرابة الساعة الخامسة مساء بتوقيت باريس، أحد المارة وقطع رأسه في “كونفيان سانتونورين”، شمال غرب العاصمة، قبل أن يلوذ بالفرار. واستطاعت الشرطة على الفور رصد مكان المعتدي وأطلقت عليه النار، مما أدى إلى مقتله.

واستلمت النيابة العامة المختصة بقضايا الإرهاب ملف التحقيق، وقالت إن الضحية كان مدرسا للجغرافيا، وأنه كان قد عرض رسوما كاريكاتورية مسيئة لنبي صلى الله عليه وسلم خلال حصة تدور حول حرية التعبير، قبل أن يقدم والد أحد الطلاب شكوى بهذا الشأن.

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!