تسجيل الدخول

البردويل: يجب تفعيل الإطار المؤقت للمنظمة وندرس المشاركة في جلسة المجلس المركزي

2017-12-17T10:57:37+02:00
2020-04-16T10:01:25+03:00
أخبارمنوعات
admin17 ديسمبر 201768 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 سنوات
البردويل: يجب تفعيل الإطار المؤقت للمنظمة وندرس المشاركة في جلسة المجلس المركزي

قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس صلاح البردويل اليوم الأحد إن حركته تأمل في تفعيل وعقد الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير كما تم الاتفاق عليه في لقاءات المصالحة.

وأوضح البردويل في تصريح له، أن الإطار الذي يضم الأمناء العاميين للفصائل هو جزء من عملية إعادة صياغة المنظمة التحرير لتمثل الشعب الفلسطيني ليكون قادر على اتخاذ القرار السياسي الملائم الى حين انتخابات المجلس الوطني وإعادة بناء المنظمة.

وشدد أن هذه المرحلة خطيرة وكان يفترض أن يعقد هذا الإطار لكن السلطة حتى الان لم تقم بذلك، مبيناً أن حماس ستدرس إمكانية مشاركة بالكلمة في المجلس المركزي لأنها ليست عضو.

وأكد البردويل على ضرورة اتخاذ المجلس خطوات مهمة لشعبنا مثل وقف التنسيق الأمني ومقاطعة الولايات المتحدة.

وفي ملف المصالحة، أوضح عضو المكتب السياسي أن المصالحة أصبحت بعد قرار ترامب ضرورة وطنية ومواجهة لعدو واحد، مؤكداً أنه في ظل ما يمارس على القضية شعبنا في حاجة ماسة لاستكمال خطوات المصالحة.

وطالب السلطة باستفاء استحقاقات المصالحة وعلى رأسها رفع العقوبات عن قطاع غزة ودعم صمود شعبنا وإطلاق الحريات في الضفة والوفاء بالالتزامات الوطنية.

وبين البردويل أن مصر بذلت جهود كبيرة لتحقيق المصالحة لكن يبقى على السلطة عملية استكمالها عبر الوفاء بالالتزامات.

وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد قال أن المجلس المركزي لمنظمة التحرير سينعقد قبل منتصف شهر يناير 2018 دون تحديد مكان اللقاء داخل أو خارج فلسطين. 

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!